in ,

تحميل رواية موزاييك Pdf تموز سعدوني

حكي رواية (موزاييك) قصة مهاجر بنى له حياة تخيّل أنها حقيقية في مكان تخيّل أنه ينتمي إليه لكن ما يلبث أن تتهاوى حياته أمامه مثل قطع الفسيفساء واحدة بعد أخرى، ليكتشف أن مفاصل حياته كله ما تزال مرتبطة بخيوط تشده على الدوام الى الماضي والى الأرض التي غادرها. تطرح الرواية مرة بعد أخرى سؤالا مكررا مفادهما هو الوطن وما هي الغربة، ينقل بطل الرواية (أديب) بصره بين السكرتيرة التي تصنع له قهوته كل صباح بالطريقة التي يتذوقها، ومربى المشمش الذي تصنعه له زوجته ويأكله أثناء قيادته لسيارته وهو في طريقه الى عمله، وبين أبيه الذي يمثل تاريخا ممتدا لوطن قديم غارق بالمآسي والملاحم والفتن الهاجع في غرفته، وابنته التي تمثل الخيط الذي يربط بينه وبين أبيه. كل صباح يصغي أديب للحديث المكرر عن المهاجرين الذي أصبح هم وسائل الاعلام في البلد الذي استوطنه، ويسأل نفسه أين موقعه من كل هذا؟ هل هو مهاجر أيضا أم أن تلك الصبغة قد بهتت، وأن التهمة قد أُسقطت بحكم القدم، وأنه أصبح محاميا ناجحا في مكتب يتولى مشاكل الهجرة والمهاجرين. وحين يسمع (أديب) بالمشاكل التي يواجهها اللاجئون “بدأت مشاعر أديب تبدو على وجهه، فهو لا ينسى حين جاء الى هذه البلد كلاجئ قبل عشرين عاما

نبذة عن الكاتب: 

من مواليد بغداد العراق.
ولد في عام 1978 في بغداد.عشق القراءة والكتابة منذ الطفولة. ترك العراق في 1991 بعد حرب الخليج الاولى وعاش في الاردن لخمس سنوات. بعد الانتهاء من الدراسة الثانوية هاجر الى نيوزلندا في العام 1996. درس هندسة الكهرباء في جامعة اوكلند وحاز على بكلوريوس في عام 2001.  بقت القراءة ومشاهدة الافلام القديمة حبه الاول ويعتبر كتابه موزييك تقدير للادب العربي والعالمي.

تحميل الكتاب

هل تريد الربح من الانترنت في وقت فراغك ؟ يمكنك الربح من علي هاتفك بكل سهولة إعرف كيف من خلال الرابط التالي

اربح من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *